شبكة الاتحاد الاسلامى الدعوية
عزيزي الزائر يسعدنا ويشرفنا انضمامك معانا ونتمني توصلك الدائم
ونتمني قضاء اسعد الاوقات اذا كانت هذة زيارتك الاولي للمنتدي يسعدنا تسجيلك معانا

واذا كنت عضو في المنتدي قم بتسجيل الدخول حتي تستطيع المشاركة

شبكة الاتحاد الاسلامى الدعوية


 
الرئيسيةالرئيسية  الربح من الانترنت  العلاج بالاعشاب  أفضل مواضيع اليوم  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخول  

إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوعشاطر | 
 

 ماذا قالوا في حق نبينا الأكرم صلى اللهُ عليه وسلم وحق ما جاء به جزء 1

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
يوسف بن تشافين
نائب المدير

نائب المدير
avatar

ذكر

عدد المساهمات : 640
نقاط : 3787
السٌّمعَة : 9
تاريخ الميلاد : 05/03/1987
تاريخ التسجيل : 02/10/2010
العمر : 30
sms sms : ياقارئ خطي لا تبكي على موتي، فاليوم أنا معك وغداً فى

التراب، فإن عشت فإني معك وإن متُّ فاللذكرى . ويا ماراً

على قبري لا تعجب من أمري بالأمس كنت معك وغداً انت
‎...‎
معي فإذا قرأت خطي فهو للذكرى وادعو لي


مُساهمةموضوع: ماذا قالوا في حق نبينا الأكرم صلى اللهُ عليه وسلم وحق ما جاء به جزء 1   الخميس أكتوبر 13, 2011 3:33 am

[center]أعوذُ بالله من الشيطان الرجيم

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول اللهوعلى آله وصحبه أجمعين:-
.........


ماذا قالوا عن نبي الله مُحمد صلى الله عليه وسلم خاتم الأنبياء والمُرسلينوما جاء به

.........

هذه بعض أقوالهم وهذه شهادنهم تُسجل للتاريخوللأجيال دونما هدف أو غايه أو مصلحه أو منفعه ماديه أو مُتبادله ، وإنما شهادة حق، تُقرأ جيلاً بعد جيل ، وشهاده أمام التاريخ ، وقبل كُل ذلك شهاده تُسجل لهم أمامالله الواحد الديان .
..........
ولنُقارن أقوال وشهادة هؤلاء مع أقوال الحاقدينالفاسدين ، الذين لا عقول لهم ، وإذا كان في رؤوسهم أدمغه فهي أقل من أدمغة الدجاج، ولنخص الخنزير الشيطان زكريا بطرس وقُطعانه من خنازير على قناته النتنه " قناةالحيه "، ومن يقول بقولهم وينهج نهجهم .
............


هذا
ألنبي مُحمد صلى اللهُ عليه وسلم ألذي وقف كثير من الفلاسفه والمُفكرين
والعُظماء ، من غير المُسلمين وخاصة من المسيحيين واليهود عبر التاريخ ،
أمام سيدنا مُحمد صلى الله عليه وسلم ، موقف التعظيم لسيرته والإعجاب
بشخصيته ، والإشادة بما جاء به وبسيرته ، وبمواقفه ومبادئه والإعتراف
بنبوته فهذا بعضٌ مما قالوا فيه ، من كثير ممن قالوا فيه ، واقوالُهم فيه
مُستمره :-


.......

عمر المناصير 10 / 5 / 2009

******************

1) بحيرى الراهب

..........

ولنبدأ مع بحيرى الراهب:- وهو أول النصارى من دافع عن نبي الإسلام وحماه من أول خطر كان في إنتظاره وهو غُلام لم يُبعث بعد ،
عندما قدمت ألقافله ألتي بها مُحمد صلى اللهُ عليه وسلم ، تُخوم بلاد
ألشام للمرة الأولى التي سيرى فيها النبي المُنتظر ، واقتربت من ألدير ألذي
كان يُقيم به هذا ألراهب في منطقة الصفاوي في المنطقه الصحراويه شرق
الأُردن ، وكان مُحمد وقتها غُلاما في ألقافله برفقةِ عمه ، حيث كان بُحيرى
على غير عادته في إستقبالهم ، وعلى غير عادته بأن أولم لهم وليمه دعاهم
إليها ، وكان كُل من في القافله بإستغراب من تصرف بحيرى هذا ، عندما رأى
هذا الراهب رؤيا قي ألمنام على هذا الغلام على قرب مبعث نبي آخر الزمان ،
وأنه في ألقافله لِقريش ألمُتجهه نحوه ، ومن رؤيته للغمامة التي كانت تُظل
القافلة التي كان بها هذا الصبي ، وحين وصولهم سأل عن هذا الصبي وعرفه من
نور وجهه .


...........

وطلب
منه أن يكشف عن ظهره فرأى علامة وخاتم النبوة على كتفه ، حيث بشر بحيرى
أبو طالب عم رسول الله ، بأن هذا ألغُلام سيكون له شأن وعليه أن يهتم به
ويرعاه ، وأن ينتبه له من أليهود ، ولا زالت
ألشجرة
ألتي استظل بها مُحمد وهو غُلام أبن بين 9 سنوات أو 12 سنه في منطقة
ألصفاوي ، في شرق ألأُردن حيةً تُرزق لحد الآن تشهد أغصانُها ألتي إنحنت
مُتجهةً للأرض عندما جلس تحتها لِتُضلل مُحمد ومن معه على غير طبيعتها ،
وعلى مشهد وشهادة من بحيرى ومن ألقافله ألتي كان بها مُحمد ، ولا زالت
بقايا دير ذالك ألراهب وبئر ألماء موجوده قُرب ألشجره .


...........

كيف
حمى هذا الراهب الصالح هذا النبي ودافع عنه ، أنه بينما كان ينصح عمه أبو
طالب ومن معه ويُناشده بأن لا يذهب به إلى الروم ، لانه خائف عليه من الروم
إذا رأوه عرفوه بالصفةِ فيقتلوه ، وبالصدفه وبينما هو يُحادث عمه إذ أقبل
سبعة فُرسان من الروم من جهة دمشق ، فأسرع إليهم بحيرى ليسألهم ماذا
يُريدون وما هي وجهتهم ، فلما عرف قصدهم وأنهم يستقصون عن ظهور ومكان وجود
هذا النبي ، فلما أطمئن منهم وعن عدم وجود غيرهم ، قال لهم بحيرى أفرأيتم أمراً أراد اللهُ عز وجل أن يقضيه هل يستطيع أحد من الناس رده ؟ قالوا لا
، فأخبرهم بما عنده ، وطلب منهم العهد فبايعوه وأقاموا عنده ، فقال للجمع
ولمن مع مُحمد أُناشدكم بالله أيُكم وليُه ؟ قال أبو طالب : أنا فلم يزل
يُناشده ويُحاول به أن يرد هذا الغُلام إلى مكه وأهله ، وان لا يذهب به إلى
الروم لئلا يؤذوه حتى وافقه ، وزوده الراهب بحيرى بالكعك والزيت زاده في
طريق عودته .


.........

والمرة الثانية التي رأى فيها بحيرى هذا النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ كان عمره بين العشرين والخمسة والعشرين سنه ، ولم يكلمه بحيرا بل أشار إليه من بعيد لمن عنده .

.............

وقال هذا رسول رب العالمين الذي سوف يرسله الله بالسيف المسلول والقتال الشديد فمن أطاعه نجا ومن لم يطعه هلك.

............

وهذا
هو الراهب بحيرى الذي لم يطأ أرض جزيرة العرب ، ولم يُجالس نبي الإسلام
إلا في المرة الأُولى ولم يوحى له بعد ، إلا وقت محدود وبجمعٍ من الحضور
وهو صبيٌ غُلام في المرة الأولى وعلى الطعام الذي أولمه بحيرى للقافله ،
ولم يُبعث مُحمد بالنبوه ولا يدري ماهي النبوه والرساله ، وحتى أنه لم يَرد
أن بحيرى كلمه أو حادثه أو أعلمه عن شأنه وما ينتظره ، لعدم إدراكه لهذا
الأمر لصغر سنه ، بل أبلغ هذا الأمر لعمه ، وفي المره الثانيه لم يُكلمه
ولم يُجالسه بل أشار إليه من بعيد .


.........

يقول
الخنزير زكريا بطرس أن مُحمد تعلم على يد بحيرى الراهب ، ما هو الذي تعلمه
يا شيطان ماذا عندكم وما بقي لكم ، وما أبقى لكم اليهود حتى يُعلم لمُحمد ،
وهل هُناك وجه شبه بين ما أُنزل على مُحمد ، وما هو عندكم ، أتريد أن
يُنزل على مُحمد سفر نشيد ألإنشاد ، أو رؤيا يوحنا الاهوتي ، أو سفر إستير ،
أو رسائل حبيبكم ونبيكم ورسولكم بولص الفريسي اليهودي ، أو صولات وجولات
بولص في أعمال الرُسل وهو يبشر وينشر وبكُل ما أُوتي من قوه ما أفسده مما
جاء به المسيح .


.........

ويروي
أبو موسى الأشعري رضي اللهُ عنه ، أن الراهب بحيرى في المرة الأولى عندما
كان ينتظر القافله التي بها مُحمد ، أخذ يبحث ويتخلل من في القافله وهُم
يُحلون رحالهم ، حتى وصل لمُحمد .


...........

وأمسك يده وقال ، هذا سيد العالمين ، هذا رسولُ رب العالمين ،هذا يبعثه الله رحمةً للعالمين .

............

فسأله كبار السن في القافله ، ما علمك ؟ قال
: إنكم حين أشرفتم من العقبه لم يبق شجرةٌ ولا حجر إلا خر ساجداً ولا
يُسجد إلا لنبي ، وأني لأعرفه بخاتم النبوه بأسفل من غضروف كتفيه مثل
التُفاحه
.


..........

ومن الغمامه البيضاء التي تُضلله .

............

ففي إنجيل برنابا{72: 12- }"......حينئذٍ قال اندراوس : يا مُعلم أُذكر لنا علامةً لنعرفه .أجاب يسوع : إنه لا يأتي في زمنكم بل يأتي بعدكم بعدة سنين حينما يُبْطلُ إنجيلي ولا يكاد يوجد ثلاثون مؤمناً . في ذلك الوقت يرحمُ اللهُ العالم فيُرسلُ رسولهُ الذي تستقر على رأسه غمامةٌ بيضاء يعرفهُ أحد مُختاري الله(الراهب بحيرى) وهو
سيُظهرهُ للعالم . وسيأتي بقوةٍ عظيمه على الفُجار ويُبيدُ عبادة الأصنام
من العالم . وإني أُسِرُ بذلك لأنهُ بواسطته سيُعلن ويُمجد الله ويُظهرُ
صدقي . وسينتقم من الذين سيقولون أني أكبر من إنسان... "


****************************

2) الراهب ورقة إبنُ نوفل

............

أما ألراهب ورقةُ ابن ُ نوفل
يقول لخديجة ابنة عمه وزوجة رسول ألله مُحمد صلى اللهُ عليه وسلم ، عندما
أخبرته بما حدث مع زوجها عندما نزل عليه ألوحي في غار حراء ،
والله يا ابنة عمي إنه للناموس ألذي كان ينزلُ على موسى.


...........

وقال لمُحمد قولته المشهورةفَقَالَ لَهُ وَرَقَةُ

........

هَذَا
النَّامُوسُ الَّذِي نَزَّلَه اللَّهُ عَلَى مُوسَى يَا لَيْتَنِي فِيهَا
جَذَعًا لَيْتَنِي أَكُونُ حَيًّا إِذْ يُخْرِجُكَ قَوْمُكَ


...........


فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ ، أَوَ مُخْرِجِيَّ هُمْ ؟! قَالَ نَعَمْ لَمْ
يَأْتِ رَجُلٌ قَطُّ بِمِثْلِ مَا جِئْتَ بِهِ إِلَّا عُودِيَ وأخرجهُ
قومُه .


وَإِنْ يُدْرِكْنِي يَوْمُكَ أَنْصُرْكَ نَصْرًا مُؤَزَّرًا ثُمَّ لَمْ يَنْشَبْ وَرَقَةُ أَنْ تُوُفِّيَ...

............


والله ليُخرجنك قومك ، قال له مُحمد أومُخرجيَ قومي ، قال نعم ، ولئن
عشتُ وبُعثتَ وأخرجك قومك لأنصرنك نصراً مؤزراً ، وكان ورقةُ شيخاً كبيراً
قد فقد بصره حينها ، ومات ورقة وهو على دين ألإسلام .


............

هذا
ورقه وقوله لمُحمد وفي مُحمد ، من يدعي المُفتري المُزور زكريا بطرس أنه
تعلم مُحمد منه ، شيخ طاعن في السن وفاقد لبصره ، يؤمن بمُحمد وبرسالته ،
ويتمنى أن يُكتب لهُ العمر لينصره .


*********************************

3) اليهودي كعب الأحبار

...........

أما جوابُ كعب ألأحبار اليهودي ألعالمُ بالتوراة ، عندما سُئل كيف تجدون نعت مُحمد عندكم .

.........

قال
نجده مُحمد بن عبد الله رسول الله لا فظٌ ولا غليظٌ ولا صخاب ، مولدهُ
بمكة ، ومهاجرة إلى طابه وفي موضع آخر طيبه وهي ألمدينه ألمنوره ، ويكون
مُلكه بالشام ، ليس فحاش ولا صخاب بالأسواق ، ولا يكافئ(يجزئ) السيئة
بالسيئة ، ولكن يعفو ويصفح ويغفر ، واُمته الحمادون يُكبرون ألله على كُل
نجد ، ويحمدونه في كُل منزله ، يأتزرون على أنصافهم ، ويتوضؤن على إطرافهم ،
مُناديهم وأصواتهم في جو ألسماء ، صفهم في ألصلاه وفي ألقتال سواء ، ولهم
دوي كدوي ألنحل ، يُصلون ألصلاة لوقتها ولو كانوا على رأس كناسه
.


********************************

4) يوشع اليهودي

...........

واعتراف أليهود كُلهم من أظهر ومن أخفى ، ومنهم يوشع أليهودي .

...........

ألذي قال اظل خروج نبي آخر الزمان يُقال له أحمد ، يخرُج من ألحرم وصفته رجلٌ ليس بالقصير ولا بالطويل ، في عينيه حُمره يلبس ألشمله ، والمدينةُ مهاجرة من أدركه فليُصدقه ، وقالت أليهود طلع الكوكب ألأحمر ، الذي لا يطلع إلا بِخروج نبي وظهوره ، ولم يبقى أحد من ألأنبياء إلا احمد وهذه مُهاجره ويقصدون طيبة .

وقال بقولهم ألزُبير بن باطا أليهودي ، والذي قال فيه مُحمد صلى اللهُ عليه وسلم فيما بعد .

............

" لو أسلم ألزبير وذووه من رؤساء أليهود ، لأسلمت يهودُ كُلها ، إنما هُم لهم تبع " .

**********************************

5) عظيم الروم هرقل

...........

وهذا هرقل عظيم الروم
، يطرح كثير من الأسئلة عن الرسول صلى الله عليه وسلم على أبي سفيان قبل
أن يُسلم ويجيبه أبو سفيان بكل صدق وهو لا زال على كفره ، لينتهي به المطاف
ليصدق دعوة محمد قائلاً : -


..........

إني لأعلمُ أنه نبي وأنهُ خارج ولكني ظننته ليس من ألعرب ، ولو أعلم أني أخلُص إليه لأحببتُ لقائه ، ولو كنت عنده لغسلت عند قدميه، وليبلغنَ مُلكه ما تحت قدميَ .

.............

وقد أسلم ولكنه تراجع خوفا على ملكه ، و نتيجة ثورة البطاركة والرُهبان عليه .

*******************************

6) النجاشي ملك الحبشه

...........

أما النجاشي ملك ألحبشه
فقد أخضب وأخضل( بلل) البُكاء لحيته ، وبكت أساقفته حتى بلوا مصاحفهم
عندما سمعوا بعضاً من القرآن الذي أنزل على محمد صلى اللهُ عليه وسلم ،
والذي تلاهُ جعفر بن أبي طالب وما جاء به محمد وما هي دعوته فقال: _


أن هذا الكلام والذي جاء به عيسى ليخرجان من مشكاة واحدة ، أشهد بالله إنه للنبي ألأُمي ألذي ينتظره أهل ألكتاب ، وإن بِشارة موسى براكب ألحمار كبِشارة عيسى براكب ألجمل، وإن ألعيان ليس بأشفى من ألخبر.

...........


وقد أسلم وصلى عليه المسلمون بأمر من رسول الله صلاة الغائب عند وفاته ،
وهذه من مُعجزات النبي علمه عن وفاة النجاشي ، وراكب ألحمار مقصود به عمر
بن ألخطاب وفتحه للقدس ، وكان يركب بغله عندما دخلها وهي من نسل ألحمير ،
وراكب ألجمل هو مُحمد إبن عبد ألله .


************************************

7) أبو حارثة النصراني

..........

وهذا وفد نصارى نجران بقيادة أبو حارثه ألنصراني ، يرد على أخيه كرز بعد عودتهما من مُقابلة رسول ألله ، وقد عثرت دابته فقال تعِس ألابعد ؛ ويقصد رسول ألله ، فقال له أبو حارثه بل تَعست أنت ، فقال له أخوه ولم يا أخي ؟ فقال له حارثه .

.............

والله إنه للنبي ألذي كُنا ننتظره .

***********************************

8) سلمان الفارسي

............

وهذا سلمان ألفارسي
يجوب ألأرض بحثاً عن ألحق وعن الله ، بعد أن ترك خدمة ألنار ألمجوسيه
وسدانتها ، وحُب أبيه ألجنوني له ، وفر هارباً وأُعجب بالنصرانيه بعد دخوله
إحدى الكنائس ووجدهم على أفضل مما هو وقومه عليه ، وظل يتنقل من بلد إلى
بلد ومن راهب إلى راهب ، وكان كُل راهب عندما يقترب أجله من ألوفاه يوصيه
بمن بقي على دين عيسى ألصحيح ليذهب إليه ، فمن ألعراق إلى راهب ألشام ثُم
لراهبٍ في الموصل ، ثُم لراهب نصيبين ، وأخيراً إنتهى به ألمطاف لراهب
عموريه ألذي عندما مرض وقارب أجله ، وطلب سلمان أن يوصيه لمن يذهب بعدهُ ،
ولم يجد هذا الراهبُ راهباً على ألدين ألصحيح لعيسى يوصي سلمان للذهاب إليه
كما أوصى مَن قبله.


.........

فقال أُسقف عمورية لسلمان ولكنه قد أظل زمان نبي مبعوث على دين إبراهيم ، يخرج بِأرض ألعرب ، مُهاجره إلى أرضٍ بين حرتين ، بينهما نخل ، به علامات لا تخفى ، يأكل ألهديه ، ولا ياكل الصدقه ، بين كتفيه خاتم النبوه .

............


وهاجر سلمان بعد وفاة هذا ألراهب رحمة ألله عليه إلى ألجزيرة ألعربيه ،
حتى إنتهى به ألمطاف إلى نبي ألله مُحمد ، وقبلها مكث عند أليهود وقتاً سمع
منهم حديثهم عن هذا ألنبي وأنه ألنبي ألمكتوب عندهم ، دون علمهم ببحث
سلمان عنه ، وأختبر سلمان ما قاله له راهب عموريه ،
بأنه يأكل ألهديه ، ولا ياكل الصدقه ، بين كتفيه خاتم النبوه وما سمعه من أليهود في هذا ألنبي وصِدق ذلك وأسلم وحسُن إسلامه .


****************************

9) المُقوقص عظيم القبط والأقباط

...........

وألى ألمقوقص حاكم مصر وعظيم ألقبط فيها ، فيقول لقد نظرتُ في أمر هذا ألنبي .

............

فرأيته لا يامُر بمزهود فيه ، ولا ينهى عن مرغوبٍ فيه ، ولم أجده بالساحر ألضال ، ولا ألكاهن ألكاذب ، ووجدت معه آلة ألنبوه ، من إخراج ألخبئ" ألمطر" ، والإخبارُ بالنجوى .

..........

إلا أن حرصه على مُلكه لم يجعله يُسلم كشأن هرقل ، ومع ذلك أهدى لرسول ألله جاريتان هُما – ماريا وسيرين- ، وبغله إسمُها دُلدُل .

************************************

10 زوجته أُمنا الطاهرة خديجة بنت خويلد رضي اللهُ عنها

...........

وهذه زوجته خديجه بنتُ خويلد أقرب الناس له تصفه عندما شكى لها من هذا الذي يأتيه في غار حراء ولا يدري ما هو لتقول له

..........

( كلا ، والله ما يُخزيك الله أبدا ، إنك لتصل الرحم ، وتحملُ الكل ، وتُكسبُ المعدوم ، وتُقري الضيف ، وتُعينُ على نوائب الحق )

************************************

11) زوجته أُمنا الطاهرة عائشة بنتُ إبي بكر رضي اللهُ عنهما

............

أما زوجته عائشة بنتُ أبي بكرٍ رضي اللهُ عنهما فتصفه فتقول .

.........

" لم يكُن رسول الله صلى اللهُ عليه وسلم فاحشاًو لا مُتفحشاً ولا صخاباً في الأسواق ، ولا يجزي بالسيئةِ السيئهولكن يعفو ويصفح "

...

رواه الترمذي وأحمد

************************************

12) أبو ياسر بن أخطب

..........

وهذا أبو ياسر بن أخطب أخو حيي بن أخطب
أبوصفيه زوجة رسول ألله ، بعد أن سمع من ألنبي هو وأخيه ومُحادثتهما له ،
رجع إلى قومه فقال لهم ، يا قوم أطيعوني فإن ألله جل جلالُه : -


.........

قد جاءكم بالذي كُنتم تنتظرونه ، فاتبعوه ولا تُخالفوه .

..............

وطلب من أخيه حيي إتباعه ، ولكنه رفض ، واستحوذ عليه ألشيطان .

********************************

13) أُمنا الطاهرة صفيةُ بنتُ حُيي إبنُ أخطب

............

وهذه صفيه بنتُ حيي بن أخطب
وكانت من اليهود ، وأصبحت زوجه لرسول ألله تروي ما دار بين أبيها وعمها ،
بعد رجوعهما من عند رسول ألله قبل أن تتزوجه ، دون أن يرياها ، فتقول : -


...........

سمعتُ عمي يقول لابي أهو هو ، فقال أبي نعم والله ، فقال عمي : تعرفه بنعته وصفته ؟ قال : نعم والله ، قال عمي لِابي فماذا في نفسك منه ؟ قال أبي عداوته والله ما بقيت .

*************************************

14) عُديُ إبنُ حاتم

............

أما عَديُّ بن حاتم وهو نصراني حبر من أحبارهم ينفي عن النبي أن يكون ملكا ، واسمع يقول عدي وهو يروي قصة إسلامه:

.......

(فخرجت
حتى أقدم على رسول الله المدينة، فدخلت عليه وهو في مسجده فسلمت عليه فقال
من الرجل ؟ فقلت: عدي بن حاتم ; فقام رسول الله فانطلق بي إلى بيته فوالله
إنه لعامد بي إليه إذ لقيته امرأة ضعيفة كبيرة فاستوقفته فوقف لها طويلا تكلمه في حاجتها ; قال قلت في نفسي:
والله ما هذا بملك
قال ثم مضى بي رسول الله حتى إذا دخل بي بيته تناول وسادة من أدم محشوة
ليفا ، فقذفها إلي فقال اجلس على هذه قال قلت :- بل أنت فاجلس عليها ، فقال
بل أنت فجلست عليها ، وجلس رسول الله بالأرض قال قلت في نفسي
:- والله ما هذا بأمر ملك ثم قال إيه يا عدي بن حاتم ألم تك ركوسيا ؟ قال قلت :- بلى، (قال): أولم تكن تسير في قومك بالمرباع ؟ قال قلت :- بلى ، قال فإن ذلك لم يكن يحل لك في دينك ;


...........

قال قلت :- أجل والله وقال وعرفت أنه نبي مرسل يعلم ما يجهل.. .

********************************

15)عبدُ الله بن عمر بن العاص

...........

عن عطاء بن يسار قال لقيت عبد الله بن عمرو بن العاص فقلت أخبرني عن صفةرسول الله صلى الله عليه وسلم في التوراة قال فقال أجل والله " إنه لموصوف فيالتوراة ببعض صفته في القرآن .

...........

يا أيها النبي إنا أرسلناك شاهدا ومبشرا ونذيرا وحرزاللأميين ، أنت عبدي ورسولى سميتك المتوكل ، ليس بفظ ولا غليظ ولا صخاب في الأسواق ، ولايدفع بالسيئة السيئة ،ولكن يعفو ويغفر .

........

ولن يقبضه الله تعالى حتى يقيم به الملةالعوجاء بأن يقولوا لا إله إلا الله ويفتحوا بها أعيناً عمياً وآذاناً صماً وقلوباً غلفا.

**********************************

16) المُفكر والشاعر الفرنسي لامارتين

...........

والمفكر الفرنسي لامارتين ( يقول في كتابه " تاريختركيا " باريس 1854 الجزء الثاني صفحة 276-277)

...........

يقول المفكر والشاعر الفرنسي لامارتين :-

.........

محمد هو النبي الفيلسوف المُشرع المُحارب قاهر الأهواء

..........

، وبالنظر لكل ما في العظمة البشرية

...........

أود أن أتساءل هل هناك من هو أعظم من النبي محمد.

....

وإن أعظم حدث في حياتي هو أنني درست حياةرسول الله محمد دراسة وافية وأدركت ما فيها من عظمة وخلود .

..............

ثُم يقول لامارتين : -

...........

أي رجل أدرك من العظمةالإنسانية مثلما أدرك محمدوأي إنسان بلغ من مراتب الكمال مثل ما بلغ

...........

لقد هدمالرسول مُحمد المعتقدات الباطلة التي تتخذ واسطة بين الخالق والمخلوق .

.......

ويقول لا مارتين " إذا كانت الضوابط التي نقيس بهاعبقرية الإنسان هي سمو الغاية والنتائج المذهلة لذلك رغم قلة الوسيلة

..........

فمن ذا الذييجرؤ أن يقارن أيا من عظماء التاريخ الحديث بالنبي محمد (صلى الله عليه وسلم) فيعبقريته؟

..........

فهؤلاء
المشاهير قد صنعوا الأسلحة وسنوا القوانين وأقاموا الإمبراطوريات ، فلم
يجنوا إلا أمجادا بالية لم تلبث أن تحطمت بين ظهرانَيْهم
.
...........
لكن هذا الرجل محمدا (صلى الله عليهوسلم) لم يقد الجيوش ويسن التشريعات ويُقم الإمبراطوريات ويحكم الشعوب ويروض الحكامفقط ، وإنما قاد الملايين من الناس فيما كان يعد ثلث العالم حينئذ ، ليس هذا فقط بلإنه قضى على الأنصاب والأزلام والأديان والأفكار والمعتقدات الباطلة .
...........


لقد صبر النبي مُحمد وتجلد حتى نال النصر (منالله) ، كان طموح النبي (صلى الله عليه وسلم) موجها بالكلية إلى هدف واحد فلم يطمحإلى تكوين إمبراطورية أو ما إلى ذلك ، حتى صلاة النبي الدائمة ومناجاته لربه ووفاتهصلى الله عليه وسلم ، وانتصاره حتى بعد موته كل ذلك لا يدل على الغش والخداع بل يدلعلى اليقين الصادق الذي أعطى النبي الطاقة والقوة لإرساء عقيدة ذات شقين : الإيمان بوحدانية الله والإيمان بمخالفته تعالى للحوادث.
..............
فالشق الأول يبين صفة الله ( ألا وهيالوحدانية ) بينما الآخر يوضح ما لا يتصف به الله تعالى (وهو المادية والمماثلةللحوادث). لتحقيق الأول كان لا بد من القضاء على الآلهة المدعاة من دون الله بالسيفأما الثاني فقد تطلّب ترسيخ العقيدة بالكلمة وبالحكمة والموعظة الحسنة .


..................
هذا هو محمد (صلى الله عليه وسلم) الفيلسوفالخطيب النبي المشرع المحاربقاهر الأهواء مؤسس المذاهب الفكريةالتي تدعو إلىعبادة حقة بلا أنصاب ولا أزلام، هو المؤسس لعشرين إمبراطورية في الأرض وإمبراطوريةروحانية واحدة.


...........

هذا هو محمد (صلى الله عليه وسلم (
..........
نُكرر قوله بالنظر لكل مقاييس العظمة البشرية أود أنأتساءل : هل هناك من هو أعظم من النبي محمد (صلى الله عليه وسلم)؟ .


************************************
[/center]


Facebook
More


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
راجية عفو ربها
المشرفة المميزة
المشرفة المميزة
avatar

انثى

عدد المساهمات : 1361
نقاط : 4547
السٌّمعَة : 13
تاريخ الميلاد : 05/07/1985
تاريخ التسجيل : 06/07/2011
العمر : 32
المزاج : متقلب
sms sms : سامـפـوني : إن رפـلت ﺩون ان اخبرگم , فَ ملـــك الموت لن يخبرني قبل ان يأخذني . . !

مُساهمةموضوع: رد: ماذا قالوا في حق نبينا الأكرم صلى اللهُ عليه وسلم وحق ما جاء به جزء 1   الخميس أكتوبر 13, 2011 3:40 am



Facebook
More
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
ماذا قالوا في حق نبينا الأكرم صلى اللهُ عليه وسلم وحق ما جاء به جزء 1
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شبكة الاتحاد الاسلامى الدعوية :: ركن العقيدة :: نصرة رسول الله صلي الله علية وسلم-
إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوعانتقل الى: