شبكة الاتحاد الاسلامى الدعوية
عزيزي الزائر يسعدنا ويشرفنا انضمامك معانا ونتمني توصلك الدائم
ونتمني قضاء اسعد الاوقات اذا كانت هذة زيارتك الاولي للمنتدي يسعدنا تسجيلك معانا

واذا كنت عضو في المنتدي قم بتسجيل الدخول حتي تستطيع المشاركة

شبكة الاتحاد الاسلامى الدعوية


 
الرئيسيةالرئيسية  الربح من الانترنت  العلاج بالاعشاب  أفضل مواضيع اليوم  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخول  

إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوعشاطر | 
 

 ليله العفو-ليلة القدر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سامح المستشار



عدد المساهمات : 18
نقاط : 2547
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 02/10/2010
sms sms : لا تنس ذكر الله

مُساهمةموضوع: ليله العفو-ليلة القدر   السبت أغسطس 27, 2011 2:51 pm

"اللهم
إنك عفو.. تحب العفو.. فاعف عنا"، دعاء تردده الألسن وتستشعره القلوب مع
دخول العشر الآواخر من رمضان، وهو كذلك ارتبط بليلة القدر، وخاصة بليلة
السابع والعشرين من رمضان، وهو دعاء علمه رسول الله للسيدة عائشة حين
سألته: يا رسول الله، أرأيتَ إن أدركتُ هذه الليلة، فماذا أقول؟ قال:
(قولى: اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عنى).


اسم
الله "العفو" جاء فى القرآن خمس مرات، مرة مقترن باسم الله القادر
"...إِنَّ اللّهَ كَانَ عَفُوّاً قَدِيراً" (النساء:149)، فقد أعفو عنك
وأنا غير قادر عليك، لكن الله سبحانه قدير، قادر عليك، ومع قدرته عليك عفا
عنك.


ثم
جاء نفس الاسم أربع مرات مقترن باسم الله الغفور "...إِنَّ اللّهَ كَانَ
عَفُوّاً غَفُوراً" (النساء:43)، "فَأُوْلَـئِكَ عَسَى اللّهُ أَن يَعْفُوَ
عَنْهُمْ وَكَانَ اللّهُ عَفُوّاً غَفُوراً" (النساء:99) ليريك الكرم،
وليقول لك: يمكنك أخذ هذه المغفرة، ويمكنك أخذ الأكبر منها والمنزلة الأعلى
وهى العفو.


ولكن
ما معنى اسم الله العفو؟ كلمة (عفا) لغوياً فى المعجم لها معنيان؛ الأول:
أعطيتُه من مالى عفواً: أى أعطيته شيئاً طيباً من حلال مالى، عن رضا نفس،
دون أن يسأل "...يَسْأَلُونَكَ مَاذَا يُنفِقُونَ قُلِ الْعَفْوَ..."
(البقرة:219) وهذا أفضل ما تنفقون من مالكم. والمعنى الآخر للعفو هو:
الإزالة، يقولون: عَفَت الريح الآثار، أى أزالتها ومسحتها.


ولكى تشعر أكثر باسم العفو حقاً، اعرف الفرق بين اسمى الله تعالى (العفو) و(الغفار).


أسماء
الله كلها حُسنى، لكن العفو أبلغ من المغفرة.. كيف؟ هناك من يتعامل معه
الله تبارك وتعالى بالمغفرة، وهناك من يتعامل معه الله بمنزلة أعظم..
بالعفو، فأنت ماذا تستحق؟


المغفرة أنك إذا فعلت ذنباً فالله يسترك فى الدنيا، ويسترك فى الآخرة، ولا يعاقبك على هذا الذنب، لكن الذنب موجود!


أما
العفو فالذنب غير موجود أصلاً، كأنك لم ترتكب الخطأ، لأنه أزيل ولم تعد
آثاره موجودة، لذلك فهو أبلغ.. فقد تكون عملت صغائر، ولم تتقرب من ربنا أو
لم تدرك ليلة القدر، فتأتى يوم القيامة فتجد الغفور، وقد تكون عملت كبيرة،
فتبت وعدت وأدركت ليلة القدر وعبدت الله فيها... فتجد يوم القيامة العفو.
والعفو لا يذكرك بسيئاتك لأنه محا، أما الغفور فقد يذكرك بسيئاتك ثم لا
يعاقبك، والغفور قد يغفر لك ولا يرضى عنك، أما العفو فراضٍ بالتأكيد.


معنى
هذا أنه لعل أحد الشباب كان قد تناول المخدرات، أو غش، أو أخذ مالاً ليس
من حقه، أو أغضب أمه وأبكاها، ثم تاب فى هذه الليلة وعفا الله عنه، سيمحوها
وسينسيه إياها، وحتى أمه التى أبكاها ستنسى ذلك.. هل الإحساس بالعفو بدأ
يدخل إلى قلبك؟


سؤال آخر..


ما علاقة العفو بليلة القدر؟


نرد
بأن ليلة القدر سميت بذلك لأن بها تقدّر أرزاق العباد للعام القادم، فما
أجمل أن تكون ليلة تقدير مستقبلك للعام التالى، هى ليلة عفو عما سبق لتبدأ
العام الجديد وأنت نقى.


الأهم من كل ما سبق، هو كيف تحصل على عفو الله؟ هل تعرف كيف؟ هو أن تحيا باسم بالله العفو، أى أن تعفو عن الناس كى يعفو الله عنك.


اجعلوها
ليلة عفو، عفو عمن أخطأ فى حقك.. عفو عن جار أساء لك.. عفو عن قريب أو
صديق جفاك طويلاً.. عفو عند المقدرة عن الزوجة، أو الابنة المخطئة..


لأن
هذه الليلة أغلى من الدنيا بما فيها، قل له: يا رب اشهد، فأنت الكريم
العظيم العفو، أنا المخلوق الضعيف عفوت عن الناس يا رب، فاعف عن هذا
المسكين الذى عفا.


نخرج
من هذا الليلة بثلاثة أمور: العفو يمحو آثار الذنوب كأن لم تكن وينسيك
إياها والملائكة يوم القيامة، ثم يرضى عنك، ثم يعطيك عطاءً حلالاً طيباً
يوم عفا عنك.


ولنحرص أن لا تفتر عنه ألسنتنا..


اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عنى.. اعف عن الناس بالنهار، يعفُ العفو عنك بالليل.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
راجية عفو ربها
المشرفة المميزة
المشرفة المميزة
avatar

انثى

عدد المساهمات : 1361
نقاط : 4431
السٌّمعَة : 13
تاريخ الميلاد : 05/07/1985
تاريخ التسجيل : 06/07/2011
العمر : 32
المزاج : متقلب
sms sms : سامـפـوني : إن رפـلت ﺩون ان اخبرگم , فَ ملـــك الموت لن يخبرني قبل ان يأخذني . . !

مُساهمةموضوع: رد: ليله العفو-ليلة القدر   الجمعة سبتمبر 02, 2011 6:15 am

سامح


Facebook
More
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
ليله العفو-ليلة القدر
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شبكة الاتحاد الاسلامى الدعوية :: شبكة الاتحاد الاسلامي الدعوية :: منتدي الاسلام العام-
إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوعانتقل الى: